الزنجبيل للمرأة, مقالات وأخبار

هل الزنجبيل يضر الحامل ؟ – تعليقات و اجوبة متنوعة

هل الزنجبيل يضر الحامل؟

ماذا كان رد الأمهات على السؤال ” هل الزنجبيل يضر الحامل؟ ”  على الموقع BabyCenter: 

sheneilgamal – عضو في مجلة BabyCenter

أحضّر شراباً منعشاً من الزنجبيل الطازج. أستخدم قطعة كبيرة من الزنجبيل وأزيل عنها الجلدة وأخلطها مع 2 ليمون، واحدة معصورة والثانية مقطّعة، وخيارة واحدة وأوراق النعناع المقطّع وعصير الأناناس الطازج الجاهز، وعسل. أشرب من هذا العصير مرتين إلى ثلاثة يومياً. وحسب معرفتي فإن الزنجبيل الطازج أكثر فائدة من الزنجبيل المجفف أو المطحون. وأشعر بتحسن كبير حيث يخفف من الغثيان ويساعد في تحفيز حركة الأمعاء، وأخيراً لا أنسى فوائده لبشرة جميلة!

BabyCenter Member – عضو في مجلة BabyCenter

لنتذكر دائماً أن كلمة “طبيعي” لا تعني بالضرورة آمن. إذا كان لأية مادة تأثير على الجسم فقد يكون لديها تأثيرات جانبية وقد تسبب الأذى. لدى الناس مفهوم خاطئ بأن كل ما يتم تصنيعه من قبل شركات الأدوية هو “مضرّ” وكل ما هو “طبيعي” يكون آمن الاستخدام. الشوكران الأبقع والزرنيخ مواد “طبيعية” موجودة في الطبيعة لكنها سامة. في كل الأحوال، تناول الشيء الذي تحتاجه فقط. وقد عانى الكثيرون من مشاكل صحية فظيعة بسبب تناولهم مواد “طبيعية” لأنهم تناولوها دون أخذ الحيطة والتأكد إن كانت آمنة. أما الزنجبيل، فيعتبر حميداً بشكل عام. لكن العالم لا يسير وفق خطوط سوداء أو بيضاء، أي شيء تتناوله، سواء كان طبيعي أم لا، يجب أن تتأكد بأن لا مضار له أو أن فوائده تتفوق على مخاطر استخدامه. العديد من المكملات العشبية لم تخضع لفحوصات أو بحوث للتأكد من أنها آمنة، لذا يجب استخدامها بذكاء!

reeseann1 – عضو في مجلة BabyCenter

أنا اعتقد بأن أي علاج طبيعي أفضل من أي دواء. ولا أحب تعاطي الأدوية خاصةً خلال الحمل. وأرى بأن الأطبة لا يعرفون حقيقةً مدى تأثير الأدوية على الجنين. فحديثاً ذاع خبر بأن مضادات الكآبة قد تكون سبباً في العيوب الخلقية، لكنهم غير متأكدين. أصاب بصداع نصفي حاد لكني لا أتناول أي دواء، مع أنه قيل لي بأنه بإمكاني أخذ دواء لكني لا أرغب بذلك لأني لا أحب المجازفة، وأنا مستعدة أن أعاني كي يبقى طفلي سليماً وبصحة. لكنني كنت أتناول الزنجبيل المحلّى لمساعدتي على الهضم، لكن ليس بكميات كبيرة، وقد ساعدني ذلك، ويبقى أفضل من تناول أي دواء. يجب أن ندرك مدى المسؤولية التي على عاتقنا خلال فترة الحمل، فهناك حياة تكبر داخلنا. وشكراً.

mettarose – عضو في مجلة BabyCenter

لقد تناولت بعض كبسولات الزنجبيل خلال الأيام الماضية لكنني لاحظت بأن الجرعة كانت 1200مغم/للكبسولة. ثم سألت قابلتي ما هي الجرعة المحبذ تناولها خلال الحمل وقالت لي بأنه ينصح تناول 250مغم كل 6 ساعات عند الحاجة وليس أكثر من 1000مغم في اليوم. لذا أشعر بالقلق لأنني تناولت جرعة كبيرة!

BabyCenter Member – عضو في مجلة BabyCenter

أعتقد بأن علينا أن نكون حذرين عند استخدام عبارات مثل “أفضل من تناول دواء وإدخاله إلى جسمنا”. فالأمر يعتمد على الوضع. إذا كان الزنجبيلغير فعّال في السيطرة على غثيان الصباح وكانت المرأة لا تأكل جيداً أو قد تصاب بالجفاف، فذلك ليس صحياً وقد يؤذي الجنين. بعض النساء تعتقد ضمنياً بأن تناول الدواء مضر خلال الحمل. لكن، يجب أن تسألي القابلة أو الطبيب لماذا تم وصف الدواء لك، وما مخاطر تناوله وما مخاطر عدم تناوله، لتعرفي ما فوائد هذا العلاج. لأنه في بعض الحالات، إن لم يتم معالجة المشكلة فقد يتسبب ذلك بالضرر على الحمل. ويجب أن تسألي هذه الأسئلة حتى عند تعاطي علاج “طبيعي” أو بالأعشاب. فأي مادة لها تأثير على الجسم، قد يكون لها ضرر كذلك. إن استخدام الأعشاب والعلاجات الطبيعية بكثرة خلال الحمل قد يؤذي حملك. إن علاج unisom/vit b6مجرّب وآمن.

HereNow26 – عضو في مجلة BabyCenter

لقد نصحني طبيبي ومختص الأعشاب (اللذين أثق بهما) باستخدام الزنجبيل، وإن كان هناك كمية محددة لكانوا قد أعلموني بذلك، كما فعلوا بالنسبة لمواد أخرى. وقد كانت النتيجة فعّالة بالنسبة لغثيان الصباح، وأفضل بكثير من إدخال دواء إلى جسمك. إذا كنت تشعرين بالقلق فاستشيري طبيبك، لكنني أنا استخدمته.

BabyCenter Member – عضو في مجلة BabyCenter

من الآمن تناول الزنجبيل ولا أدري عن وجود جرعة محددة لتناوله.

 


هل الزنجبيل يضر الحامل ؟

انتبه: تجدر الإشارة بأنه من المفضل التوّجه إلى شخص مختص للحصول على المعلومات السليمة والآمنة والتي تتماشى مع وضعك الصحي والطبي وعمرك.

قد يكون الحمل من أجمل الفترات التي تمر بها المرأة، تسعة أشهر تعيشها المرأة وهي تحلم بقدوم طفلها الصغير، إلا أن بعض النساء يعانين خلال فترة الحمل نظراً للتغيرات الجسيمة التي تطرأ على جسد المرأة خلال هذه الفترة. ومن المشاكل الشائعة التي تسبب مصدر إزعاج للمرأة الحامل هي تلك التي تخلّ بنظام المعدة والأمعاء، كالإمساك والحرقة وعسر الهضم وآلام البطن والانتفاخ، كما تعاني بعض النسوة من آلام حادة في الرجلين وأسفل الظهر وأسفل البطن.

هذه بعض المشاكل التي تعاني منها المرأة الحامل بينما يحاول جسدها التأقلم مع الوضع الجديد. وقد تكون هذه الأعراض مؤشراً لوجود مشكلة أكبر، فإذا استمرت وقتاً طويلاً لا تترددي باستشارة طبيبك على الفور. ومن المعروف أن هناك العديد من العلاجات بالأعشاب التي قد تلعب دوراً في التخفيف من بعض الأعراض المزعجة خلال فترة الحمل، لكن من الضروري كذلك استشارة طبيبك قبل تعاطي أي من هذه الأعشاب. فبالرغم من أن العلاج بالأعشاب منتشر وفعّال في علاج بعض مشاكل الحمل، إلا أن بعض من هذه العلاجات قد يكون غير مناسباً لجسدك وقد يؤدي إلى حساسية قد تضر بجنينك. لذا نؤكد على ضرورة أخذ الحيطة والحذر عند استخدام علاج بالأعشاب خلال فترة الحمل واستشارة الطبيب قبل بدء أي علاج.

 تناول الزنجبيل خلال فترة الحمل

هل الزنجبيل يضر الحامل ؟ – أجريت العديد من التجارب السريرية للتأكيد من أنه من الآمن تناول الزنجبيل خلال الحمل وأثبتت الدراسات بأن استهلاك الزنجبيل يساهم في التخفيف من الغثيان والتقيؤ والشعور بالرغبة بالتقيؤ. وبشكل أدق، دلّت بعض الدراسات أن تناول 2غم من الزنجبيل يساهم في التخفيف من الغثيان والتقيؤ. لكن احذري، إذا شعرت بأية مشاكل أو أعراض جانبية خلال تناولك الزنجبيل في فترة الحمل، استشيري طبيبك على الفور. وكي تعالجي مشكلة غثيان الصباح خلال الحمل، حضري شاي الزنجبيل يومياً واشربيه قبل تناول الفطور. كما باستطاعتك مضغ أو مصّ الزنجبيل خلال فترة الحمل، لكن انتبهي للكمية التي تستهلكينها من الزنجبيل، لأن استهلاك كميات كبيرة منه قد يسبب مشاكل هضمية وقد يكون لذلك عواقب هامة.

فوائد أخرى للزنجبيل خلال الحمل

هناك العديد من الفوائد للزنجبيل خلال فترة الحمل، فبإمكانك تحضير شراب الزنجبيل الطازج وتناوله كعلاج لآلام المفاصل وكمساعد للهضم. يستخدم الزنجبيل عادةً كعلاج طبيعي لمعادلة الحمضيات الزائدة في المعدة وهذا يساعد في منع الحموضة وعسر الهضم والانتفاخ والغازات. ومن الممكن مضغ قطع الزنجبيل المحلّاة للتخلص من رائحة الفم الكريهة الناتجة عن عسر الهضم. ومن فوائد الزنجبيل بأنه يحفزّ حركة الدورة الدموية وهذا الأمر مفيد للمرأة الحامل لأنه يضمن وصول كمية كافية من الدم للجنين. كما يساعد الزنجبيل على خفض مستويات الكوليسترول لدى المرأة الحامل إن كانت عالية والتي تعتبر أمراً خطيراً. وبالتالي فإن تناول الزنجبيل باعتدال مفيد للمرأة الحامل وللجنين. أما تناول الزنجبيل للمرأة المرضعة، فما يزال قيد الدراسة، رغم أن تناول كمية قليلة من الزنجبيل ومرورها إلى حليب الأم لا يعتبر مضر للرضيع، ولكن يفضل دائماً استشارة الطبيب في حال رغبت المرأة الحامل أو المرضعة البدء بتناول الأعشاب أو الجذور خلال وجباتها اليومية.

حضري شاي الزنجبيل مع العسل

وكما ذكرنا، فإن الزنجبيل يساعد على التخفيف من غثيان الصباح حتى باستنشاقه فقط. وقد أثبتت بعض التجارب بأن للزنجبيل نفس فعالية -إن لم يكن أكثر- الكبسولات التي تحتوي على فيتامين بي6، والمعروف بأنها علاج جيد للغثيان والتقيؤ بإمكانك تحضير محلول مضاد للقيء بنفسك، حضري شاي الزنجبيل مع العسل وتناولي ملعقة كلما شعرت بالغثيان، لكن لا تتناولي العسل الصافي خلال الحمل بل استخدمي العسل المعالج لأن العسل الصافي قد يحتوي على جراثيم مسؤولة عن التسبب بتسمم الرضيع. بالمقابل، فإن العسل المعالج يكون قد تم تسخينه على درجة حرارة عالية جداً مما يقضي على الجراثيم التي قد تتواجد في العسل.

دراسات وتجارب

وحالياً، هناك دراسات وتجارب للكشف ما إن كان للزنجبيل فوائد خلال الولادة. إلا أن نتائج بعض الدراسات أشارت إلى أنه من المفضل تفادي تناول الزنجبيل قبل الولادة. في كل الأحوال، استشيري طبيبك اذا قررت تناول الزنجبيل خلال الحمل لأنه بالرغم من فوائده في تخفيف الغثيان والتقيؤ، قد يكون معيقاً لتخثر وتجلط الدم، وإذا كنت تتناولين أدوية لها علاقة بترقق الدم، قد يسبب تناول الزنجبيل تفاعلات أخرى.